قصور إسطنبول العثمانية : قصر الخديوى | السياحة فى إسطنبول


قصر الخديوى بنى على يد المعمارى الايطالى دفلو سيميناتى على حافة شبوكلو فى إسطنبول عام 1907 على مساحة 1000 متر مربع   .
بعدما حصلت مصر التى كانت واقعة تحت الاستعمار الانجليزى آنذاك على استقلالها ، سافر الخديوى عباس حلمى باشا و هو آخر خديوى عثمانى يحكم مصر الى إسطنبول و بعد مقابلة السلطان العثمانى محمد رشاد الخامس نجل السلطان عبدالمجيد عزل من منصبه و أقام هو وأسرته فى قصر الخديوى الذى نتحدث عنه الآن .

فى منتصف مدخل قصر الخديوى توجد نافورة مصنوعة من الرخام . سقف القصر مغطى بالزجاج الملون .
حجرات القصر تحتوى على حوائط مغطاة و حمامات خاصة بكل غرفة . يستطيع الزوار أن يروا بحر البوسفور مباشرة حيث يقع القصر على شاطئ البوسفور مباشرة . توجد أبراج فى القصر و هى من المناطق المحببة لزوار القصر حيث يمكن رؤية بحر البوسفور و المناظر الطبيعية الخلابة على الضفة الأخرى من البحر و التقاط صور تذكارية رائعة .

بعد أن ترك الخديوى عباس حلمى باشا القصر فى ثلاثينيات القرن الماضى اشترته بلدية إسطنبول .و لكن لم يتم استخدام القصر الا نادرا جدا بين أعوام 1937 و 1982 باستثناء استخدامه كمكان لتصوير أفلام سينيمائية مرات قليلة . تسبب صانعو الأفلام فى خسائر مادية فى القصر بسبب اهمالهم حيث قاموا بتخريب الزجاج الملون من أجل الحصول على اضاءة جيدة لتصوير أفلامهم . بدأت أعمال الترميم فى عام 1982 و استمرت عامين حتى عام 1984 و تم افتتاحه كفندق و مطعم و كافتيتريا .

 


ضع تعليقاً